الرئيسية / أخبار مصر / التعاون بين القاهرة وموسكو فى بناء محطة الضبعة يثير قلق اسرائيل

التعاون بين القاهرة وموسكو فى بناء محطة الضبعة يثير قلق اسرائيل

قال رفائيل أوفيك، خبير الفيزياء والتكنولوجيا النووية الإسرائيلية: “إن هناك قلقًا إسرائيليًا من التعاون المصرى الروسى لبناء محطة نووية فى منطقة «الضبعة» بمصر بحسب ما نقلت “روسيا اليوم”.

وأوضح أوفيك، المحلل الكبير في مجتمع الاستخبارات الإسرائيلية، أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، يود العودة كقوة مهيمنة إلى الشرق الأوسط، كما أن الرئيس عبد الفتاح السيسي يريد إعادة تأهيل اقتصاد بلاده، لتظل مصر قوة رئيسية فى العالم العربى.

وأوضح، في مقاله لصحيفة “الجيمينير” الإسرائيلية، أن مصر حققت تقدمًا رائعًا فى تشييد البنية التحتية النووية، وتطوير أبحاثها فى هذا المجال بشكل كبير منذ الرئيس الراحل جمال عبد الناصر، زاعمًا أنه منذ “ناصر” لم تكن نية القاهرة مقصورة على الأغراض السلمية لامتلاك القوة النووية فقط، ولكنها تتخذها وسيلة لتطوير الأسلحة النووية أيضًا.

وأضاف أن مصر في الفترة الأخيرة حولت كفاحها ضد تفوق إسرائيل النووي إلى المجال الدبلوماسى، وأن إحدى الخطوات التى اتخذتها هى الانضمام إلى معاهدة عدم الانتشار فى عام 1968، وبدأت القنوات الدبلوماسية المصرية تسعى لإجبار إسرائيل على التوقيع على المعاهدة أيضًا.

شاهد أيضاً

مؤشر “جالوب”السنوى:مصر الأكثر أمانا بأفريقيا وتتفوق على أمريكا وبريطانيا

أصدرت مؤسسة جالوب الدولية، المتخصصة فى البحوث الإحصائية، تقريرها السنوى عن الشعور بالأمان فى 135 …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *