الرئيسية / إقتصاد وتجارة / عوائد اقتصادية وسياسية على مصر بتنفيذ مشروع قومي “عالمي”

عوائد اقتصادية وسياسية على مصر بتنفيذ مشروع قومي “عالمي”

تستعد مصر لتنفيذ مشروع قومي قدمه عضو الشعبة العامة للمستثمرين بالاتحاد العام للغرف التجارية لرئاسة الجمهورية مجدي صادق، بإنشاء فروع للمتحف المصري بمختلف دول العالم.

وأحال مجلس الوزراء المصري المشروع لوزارة الآثار المصرية لدراسته وتنفيذه، حيث تضمنت فكرة المشروع العوائد السياسية والاقتصادية، وأنها تتخطى حاجز 800 مليون دولار سنويا خلال المرحلة الأولى التي تشمل إنشاء 64 فرعا في عدد من الدول، بينها أمريكا واليابان وروسيا وأوروبا وأستراليا والهند والصين.

وأكد عضو الشعبة العامة للمستثمرين أن تنفيذ هذا المشروع سوف يحقق عوائد اقتصادية وسياسية على مصر، لافتا إلى أن العديد من دول العالم أبدت استعدادها لإنشاء فروع للمتحف المصري وتقديم تسهيلات كبيرة جدا، في مقدمتها تخصيص الأرض بالمجان، وأن ذلك يعد أهم المحاور المهمة للاستفادة من أكثر من مليوني قطعة أثرية في المخازن.

وأوضح صادق أن تنفيذ المقترح سوف ينعكس بالإيجاب على قطاع السياحة نظرا للإقبال المتوقع من مواطني هذه الدول للتعرف على الحضارة المصرية، مشيرا إلى أن متحف “اللوفر” أصبح له فرع في أبو ظبي بدولة الإمارات العربية المتحدة.

شاهد أيضاً

بلومبرج : الإصلاح المصرى جنب الجنيه مصير الليرة التركية

قالت شبكة بلومبرج الأمريكية، إن السوق المصرية تحولت إلى ملاذ آمن للمستثمرين فى المنطقة، بغضون …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *