الرئيسية / شركات و أعمال / “العامة للبترول” تحقق أعلى إنتاج في تاريخها

“العامة للبترول” تحقق أعلى إنتاج في تاريخها

حققت الشركة العامة للبترول أعلى انتاج في تاريخها خلال النصف الأول من العام المالي 2018 / 2019 بواقع 63.6 ألف برميل مكافيء يوميا من حقولها إلى جانب نصيبها من إنتاج الشركات المشاركة ليرتفع إجمالي الإنتاج إلى 97.4 ألف برميل زيت مكافيء يوميا طوال الأشهر الستة الماضية.

جاء ذلك خلال فى بيان عقب اجتماع الجمعية العامة للشركة العامة للبترول، اليوم السبت، لاعتماد الموازنة التخطيطية للعام المالي الجديد 2019 / 2020 برئاسة وزير البترول والثروة المعدنية طارق الملا، حيث أكد الملا أن الشركة – المملوكة بالكامل للدولة – تعد شريكا في تنفيذ خطط زيادة الإنتاج بما تمتلكه من مناطق عمل واعدة، وكوادر بشرية مؤهلة لتنفيذ الخطط الرامية إلى تحقيق المزيد من الاكتشافات الجديدة خلال المرحلة المقبلة، وتعظيم الاستفادة من الحقول المنتجة والقديمة واستغلالها بالصورة المثلى.

وقال نبيل عبد الصادق رئيس الشركة ،أن “العامة للبترول” تستهدف تنفيذ أكبر خطة في تاريخها لتعظيم الاحتياطي وزيادة الإنتاج بهدف الوصول إلى معدلات يومية للإنتاج من حقولها تقدر بأكثر من 79 ألف برميل مكافيء يوميا من الزيت الخام والمتكثفات والغاز، مشيرا إلى أن الخطة ستعتمد في تنفيذها على عدة محاور رئيسية في مقدمتها تنفيذ برنامج عمل لحفر 38 بئرا استكشافية وتنموية جديدة بالإضافة إلى إعادة تكملة 13 بئرا أخرى في مناطق امتياز الشركة العامة للبترول, فضلا عن حفر 19 بئرا استكشافية وتنموية أخرى وإصلاح 15 بئرا في المناطق التي يتم العمل فيها مع شركات عالمية طبقا لاتفاقيات مبرمة لتقديم خدمات الاستكشاف والتنمية.

وأضاف عبدالصادق أنه جاري العمل على تطوير ورفع كفاءة البنية الأساسية وتسهيلات الإنتاج والمعالجة وعمليات التخزين والنقل والشحن في الحقول, حيث سيشهد العام المالي المقبل الاستمرار في تنفيذ خطة لإنشاء وإحلال خطوط نقل الزيت الخام والغاز وزيادة الطاقة الاستيعابية وتطوير موانيء شحن الزيت الخام; لزيادة كفاءة التشغيل وذلك بتكلفة استثمارية تقدر بنحو 3.6 مليار جنيه, وتنفيذ برامج الصيانة المتكاملة للمرافق والبنية الأساسية.

شاهد أيضاً

20 مليون دولار من “التمويل الدولية” لـ “إيديتا” للتوسع محليا وشمال أفريقيا

قدمت مؤسسة التمويل الدولية ،عضو البنك الدولي ،حزمة تمويلية بقيمة 20 مليون دولار لشركة “إيديتا” …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *