الرئيسية / أخبار مصر / أحمد هيكل : عزوف مستثمرين عن العمل في مصر بسبب البيروقراطية والقطاع الخاص يتوسع

أحمد هيكل : عزوف مستثمرين عن العمل في مصر بسبب البيروقراطية والقطاع الخاص يتوسع

قال أحمد هيكل رئيس شركة “القلعة للاستشارات المالية” المصرية ، أن عزوف بعض المستثمرين في الخارج عن الاستثمار في مصر يرجع الى صعوبة بدء النشاط بسبب البيروقراطية التي تؤدي لصعوبة الحصول على الموافقات.

وقال هيكل “أنا أتفهم عدم قدوم بعض المستثمرين من بعض الدول العربية لمصر رغم ما تمتلكه من مقومات، وتشجيع رئيس الجمهورية للقطاع الخاص، حيث قال في افتتاح مصفاة البترول التابعة للقلعة إن البلد تحتاج إلى القطاع الخاص”.

في العام الماضي، افتتحت شركة القلعة مشروع مصفاة “المصرية للتكرير” باستثمارات 4.3 مليار دولار، بطاقة إنتاجية 4.7 مليون طن سنوياً من السولار والبنزين ووقود الطائرات وبعض المنتجات البترولية الأخرى، وأسهمت في زيادة انتاج مصر من السولار بنسبة 30% وزيادة إنتاج البنزين بنسبة 15%.

وأضاف أحمد هيكل في تصريحات لموقع “الشرق” أن الإدارة المصرية تُسَيِّر الاقتصاد بصورة جيدة، وهناك شركات كثيرة في القطاع الخاص تقوم بتوسعات، وكشف أنه فور صدور قرارات دعم الصادرات اتخذت المجموعة قرارات باستثمارات ما بين 70 و80 مليون دولار.

ودشنت الحكومة المصرية في ديسمبر من العام الماضي مبادرة “السداد النقدي الفوري”، بهدف حصول المصدرين على مستحقاتهم المتأخرة لدى صندوق تنمية الصادرات التابع للدولة، الذي يقدم دعماً لتحفيز الشركات والمصانع للتصدير الخارجي، والتي تراكمت حتى بلغت نحو 30 مليار جنيه بنهاية يونيو 2020.

على جانب آخر، كشف أحمد هيكل أن مجموعة القلعة تسعى لرفع إنتاجها من الطاقات الجديدة من 70 ميجاواط حالياً إلى 500 ميجاوط خلال خمس سنوات.

وتتطلع “القلعة” للتوسع في إقامة محطات طاقة شمسية في مصر والدول الأفريقية وكذلك في السعودية، على أن تقوم هذه المحطات ببيع إنتاجها إلى القطاع الخاص، وهو ما يتطلب العلم في دول لا تدعم أسعار الطاقة للمصانع.

وفي السودان، الذي يمر بظروف صعبة الآونة الأخيرة، تعمل شركة القلعة من خلال 4 شركات في الأسمنت، حيث تملك 32% من السوق، والنقل وتعدين الذهب والتعدين، فيما تخارجت قبل 5 سنوات من البنك المصري السوداني.

قال هيكل:” منذ سنوات طويلة وأول 3 مكالمات هاتفية في الصباح أجريها مع مسؤولي شركاتنا في السودان، أعلم طبيعة البلاد جيداً التي أتواجد فيها منذ 15 عاماً، وأتوقع انتهاء الاضطرابات السياسية قريباً وأن يتجاوزوا الموقف الذي يمرون به حالياً”.

وكشف أن المجموعة تدرس منذ فترة إقامة محطة طاقة شمسية لبيع الطاقة للحكومة بطاقة إنتاجية بين 10 و15 ميغاوات، وننتظر هدوء الأوضاع للتقدم بطلب للسلطات السودانية.

شاهد أيضاً

اتفاق مع “ترانس ماش” الروسية لتوريد قطع غيار عربات سكة حديد وإنشاء شركة صيانة

توصلت وزارة النقل المصرية إلى اتفاق مع شركة ترانس ماش هولدنج الروسية لتقديم الدعم الفني …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *