الرئيسية / أسواق العالم / توزيعات «أرامكو» وراء ارتفاع احتياطي النقد الأجنبي السعودي

توزيعات «أرامكو» وراء ارتفاع احتياطي النقد الأجنبي السعودي

أصبح بمقدور المستثمرين الذين يراقبون عن كثب مؤشرات سلامة الوضع المالي للمملكة العربية السعودية، فك رموز الصعود والهبوط في احتياطيات النقد الأجنبي للمملكة البالغة 447 مليار دولار، إذ بات الأمر يتعلق أكثر بتوزيعات الأرباح مقارنة بأسعار النفط الخام.

تتزامن الزيادات الحادة في صافي الأصول الأجنبية لدى البنك المركزي السعودي، مع مدفوعات شركة أرامكو السعودية المنتجة للنفط التي تسيطر عليها الدولة، إذ يعني صرف أرباح الشركة الفصلية البالغة 18.75 مليار دولار، والتي تذهب جميعها تقريباً إلى الحكومة السعودية، أنَّ الاحتياطيات تعكس تحويلات نقدية أقل تواتراً، ولكنَّها أكبر من جانب «أرامكو»، ومقرها الظهران.

في الآونة الأخيرة، أصبح الارتباط واضحاً عندما قفزت احتياطيات النقد الأجنبي بأكبر قدر خلال عقد في نوفمبر 2021، وهو ما تزامن مع قيام «أرامكو» بدفع آخر توزيعات أرباحها في نهاية ذلك الشهر، كما عكست توقيت توزيعات «أرامكو» ارتفاعات مماثلة في الاحتياطي الأجنبي خلال أشهر أخرى من العام الماضي.

التوافق بشكل أوثق يجعل حيازة المملكة من احتياطيات النقد الأجنبي أكثر قابلية للتنبؤ، والتي يراقبها منذ فترة طويلة المستثمرون والاقتصاديون والمضاربون في سوق العملات، إذ يمكن حالياً توقّع زيادة الاحتياطيات الدولية بشكل حاد، وفق توقيت توزيع الأرباح – والانخفاض على مدى الأشهر التالية له، مما يعكس القيود التي تواجه التدفق النقدي.

شاهد أيضاً

أسعار القمح العالمية تهبط 39% في شهرين

شهدت أسعار القمح العالمية هبوطا حادا خلال الشهرين الأخيرين لتعود إلى مستويات ما قبل الحرب …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *